مجلس الوحدة الاقتصادية العربية

أدى الموريتاني محمدى أحمد الني، القسم القانوني كأمين عام مجلس الوحدة الاقتصادية الجديد لمباشرة مهام منصبه أمام اجتماع الدورة العادية للحادية عشر بعد المائة لمجلس الوحدة الاقتصادية العربية التابع للجامعة العربية بحضور السفير محمد محمد الربيع الأمين العام السابق ود. مريم الإمام الأمين العام المساعد وممثلي الدول الأعضاء. 
وأكد الأمين العام الجديد في كلمته أنه يكن كل تقدير واحترام للسفير محمد الربيع الأمين العام السابق والذي لم يدخر جهدًا فى بذل كل الجهود من أجل استمرار عمل المجلس على كافة المحافل العربية والدولية ومدافعًا عن وجود مجلس الوحدة الاقتصادية.
وأضاف الأمين العام الجديد أنه يتعهد أمام الجميع من ممثلي الدول للمجلس ببذل كل ما بوسعه لاستكمال مسيرة وإنجازات الأمين العام السابق وأنه سيعمل منذ تلك اللحظة بمساعدة الجميع على المضي قدمًا في تحقيق الوحدة والتكامل الاقتصادي العربي على كافة المستويات العربية مطالبًا جميع الدول العربية سرعة الانضمام لعضوية المجلس وخاصة الدول العريية التي انسحبت مؤخرًا من أجل تحقيق مهام المجلس التى قام عليها. 

من جانبه، أكد السفير محمد الربيع الأمين العام السابق أنه يسلم راية منصب الأمين العام للمجلس للأمين العام الجديد الذي يمثل شخصية محورية وعملية متميزة سوف تستكمل المسيرة الناجحة لمجلس الوحدة الاقتصادية مضيفًا أنه سيظل داعمًا ومساندا للمجلس في جميع الظروف والأحوال ووجه السفير الربيع الشكر للرئيس عبدالفتاح السيسي ومصر أرض العروبة والتاريخ وصاحبة مقر المجلس على كرم الضيافة وتذليل كافة العقبات من أجل أن يقوم المجلس على تحقيق أهدافه على أكمل وجه، مشيرًا أن مصر قيادة وحكومة وشعبًا دعمت على طيلة السنوات الطويلة الماضية مسيرة المجلس بكل الطرق حتى يستكمل مهامه وعمله فى تحقيق التكامل الاقتصادي العربي.
من جانبها، أكدت د. مريم الإمام الأمين العام المساعد للمجلس أن السفير محمد الربيع عمل جاهدًا على استمرار مجلس الوحدة الاقتصادية وحافظ عليه من الانهيار على الرغم أنه تولى مهام منصبه في ظروف بالغة الصعوبة والتعقيد إلا أنه نجح في قيادة سفينة المجلس بحكمة واقتدار حتى وصل بها إلى بر الأمان لتسليمها إلى الأمين العام الجديد الذي يحظى بمكانة اقتصادية عربية كبيرة يشهد بها القاصي والداني مؤكدة أن جميع أعضاء المجلس على أتم استعداد للوقوف بجوار الأمين العام الجديد في مهام عمله.

عن الإتحاد

تأسس إتحاد خبراء الضرائب العرب ( FATE )  ليكون أكبر تجمع لخبراء الضرائب في الوطن العربي ويعمل بتفاني وصدق لتأمين بيئة عمل مستقرة ، جاذبة ، ومحفزة ، للإرتقاء والإحتفاظ بأرفع المستويات لتلاءم بمصداقيتها كافة أعضاء الإتحاد عبر دعم مفاهيم وأدوات وأدبيات التدريب وتوحيد الجهود وتبادل الخبرات وصولاً الى التميز ، ولمساعدة الأعضاء على بناء منظمة متعلمة ، من خلال مجتمع البحوث ، والتعاون ، وتقاسم أفضل الممارسات ، والمقاييس ، حيث تتسنى للجميع فرصة للنمو والتطور المهني .

تابعنا علي فيسبوك

نشرة الأخبار

شركاء النجاح
جميع الحقوق محفوظة ل اتحاد خبراء الضرائب العرب © 2021
تصميم وبرمجة شركة صمملي

وحدة تحكم تشخيص الأخطاء لجوملا

الدورة

معلومات الملف الشخصي

الذاكرة المستخدمة

استعلامات قاعدة البيانات